الأرشيف

العدد 50 من مجلة لوليتا فن.

Spread the love
السلطانة صصفاء سلطان إبداع لا ينتهي..

ولدت في مدينة عمان الاردنية كانت بدايتها في مجال التمثيل بمشاركتها في دبلجة فيلم تسجيلي من الإنجليزية إلى العربية في طفولتها، ومن ثم صنعت من فنها شخصيات ترسخت في عقول الكثير من المشاهدين، جعلت من الفن نكهة وتصدرت نجمة من نجوم الدراما السورية والعربية بآدائها لعدة شخصيات مختلفة عن بعضها، وهي الآن ممثلة سورية وعربية شاملة بالإضافة لصوتها الذي يعتبر من الأصوات المميزة إنها السلطانة “صفاء سلطان”.


كانت منذ صغر سنها تقلد وتمثل وكانت دائماً تعجب من حولها من أهلها بأدائها وتقليدها للفنانين. أمضت دراستها حتى الثانوية بين الأردن وسوريا ثم سافرت إلى الولايات المتحدة لدراسة طب الأسنان واستمرت فيها خمس سنوات، لكنها لم تتم دراستها وعادت إلى سورية، ومن ثم التقت بمحض الصدفة بالفنان ياسر العظمة في أحد المطاعم أثناء تواجدها مع أهلها في لحظة لتقليدها للممثلين. الأمر الذي لفت أنظار ياسر العظمة إليها وأعجب بأدائها ورشحها للقيام بدور في مسلسل مرايا عام 2003 الذي كان أول عمل فعلي له وتوالت أعمالها حتى اليوم.
والمفاجأة الأقوى أنها تتحضّر سلطان لأولى تجاربها في الإنتاج الدرامي خلال عام 2019 حيث تعكف على إنهاء التفاصيل النهائية على سيناريو العمل الذي لم تستقر على اسمه حتى الآن، لتبدأ بتنفيذه الفعلي قبل نهاية العام الحالي، ومن المقرّر أن يضم المسلسل نجوماً من سوريا ولبنان ومصر وفلسطين أيضاً، وقد أجّلت صفاء سلطان كافة ارتباطاتها الفنية خلال الفترة الحالية حتى إنهاء التحضيرات الأولى للمسلسل واختيار فريق العمل الخاص به.


وعلى صعيد الغناء يذكر أن سلطان شاركت في غناء تتر مسلسلها الدرامي الرمضاني “وهم” وشاركها الغناء شقيقها سلطان سلطان للمرة الأولى، ومبدأياً هي تؤجل هذه الخطوة خلال الفترة الحالية حتى إنهاء ارتباطاتها الفنية لكنها لم تستبعد قرار الغناء بإصدار أغنية سينغل خلال الفترة المقبلة.


وأهم ما شاركت به هذا الموسم مسلسل الحرملك الذي يضم عدد كبير من نجوم الدراما السورية والعربية والذي تم تصويره ما بين مدينة دبي وبيروت من تأليف سليمان عبدالعزيز وإخراج المخرج السوري #تامر_إسحاق.
وهذا العمل تدور أحداثه بالمرحلة مابين عام 1513 و1516 بين دمشق والقاهرة عن صراع المماليك على الحكم ووصولهم له والتحكم بالمشهد السياسى ككل ويتناول العمل خبايا القصر الحاكم فى تلك الفترة، ويتم تصويره على شكل جزأين تعرض بشكل متعاقب ابتداءاً من موسم رمضان المقبل.

الفنان أحمد ابراهيم أنا ضد تحجيم الممثل في نوع معين من الأعمال الدرامية.


خلينا نعرف الجمهور على الفنان أحمد ابراهيم؟
ممثل ومخرج مسرح خريج أكاديمية الفنون المسرحية قسم تمثيل وإخراج ومن الأسكندرية، بدأت رحلة الفن من أيام الدراسة الإعدادية من خلال مشاركاتي فى فريق المسرح المدرسي ومسابقات الإلقاء الشعري وتطور الموضوع من خلال عملي في بعض العروض المسرحية في قصور الثقافة الموجودة في الاسكندرية على ايدي اساتذة لهم الفضل عليي في صقل موهبتي وتنميتها ومنهم الفنان المخرج الراحل عادل شاهين والمخرج والفنان الراحل  ناجي احمدناجي فقد كان لهم دور كبير الأثر في تنمية حبي للفن وكانوا سبباً في التحاقي بأكاديمية الفنون المسرحية لتكملة مشواري الفني.

الفنان أحمد ابراهيم ما هي الأنواع الدرامية التي تفضل العمل بها؟ وهل أنت عاشق للأدوار الإجتماعية أم للكوميدية أم للوطنية ولا المعاصرة ؟؟ ولماذا؟
الفنان دائماً مايسعى لتقديم جميع الانماط الشخصية وجميع الأنواع الدرامية، وأنا ضد فكرة تحجيم الممثل فى نوع معين من الأعمال الدرامية فلابد للممثل أن يقدم الأعمال الاجتماعية التي تمس مجتمعه ويناقش قضاياه بشكل واضح إلى جانب الأعمال الكوميدية والوطنية والمعاصرة ف ممثلين الغرب مثال لابد أن يُحتَذى بهِ فنحن نرى روبرت دي نيرو والباتشينو وداستين هوفمان وغيرهم الكثيرين يقدمون جميع الأنواع الدرامية، وجميع الشخصيات لا يتم تحجيمهم فى نوع معين ولكننا فى مجتمعاتنا العربية للأسف، إذا نجح الممثل فى أدوار الشر فلا يتم ترشيحه إلا فى هذه النوعية من الأدوار وهذا من وجهة نظرى يقتل الموهبة ويحجّمها.

ما هي آخر أعمالك الفنية للموسم الرمضاني عام 2019 ؟؟
آخر أعمالي التليفيزيونية هي مسلسل “سلسال الدم”وهو مسلسل صعيدي بطولة المبدعة عبلة كامل والمبدع رياض الخولي وقد لاقت الشخصية التى كنت اجسدها نجاحاً كبيراً فى العمل لما تحمله من قيم ومبادئ افتقدناها فى مجتمعاتنا العربية إلى جانب وجود مؤلف مثل مجدي صابر ومخرج له تاريخ مثل مصطفى الشال،

وآخر عمل قمت بتصويره هو فيلم سينمائي اسمه  المعهودة للمخرج بلال العربي وأقدم من خلاله شخصية مختلفة تماماً عما قدمته من قبل فشخصيتى في الفيلم هي شخصية شعبان القط الشخص المشوه خارجياً وداخلياً أيضاً ويبحث دائماً عن تحقيق رغباته بأي شكل وبأي وسيلة حتى ولو كانت القتل واتمنى من الله ان يوفقني وأن أنال إعجاب الجمهور عندما يتم عرض الفيلم.

هل بداياتك الفنية كانت صعبة ولماذا ؟ وهل صحيح الفشل يجعل الفنان أكثر صلابة ومتانة ؟
البداية دائماً نراها مرحلة صعبة ولكني اكتشفت إن البدايات دائماً ما تكون محملة بحلم تحقيق واثبات الوجود الفني ولكن الأصعب من البداية هو الاستمرار  واستكمال المسيرة الفنية بشكل تصاعدي لأن الفنان إذا فَشِلَ أو تراجع لن يرحمه الجمهور أولاً ولن يرحمه النقاد ثانياً كما يوجد فنانين عظام المثل في ذلك. فعندما قدم الفنان عادل إمام فيلم رسالة إلى الوالي ولم يحقق نفس نجاح افلامه السابقة الجميع هاجمه ولكن هذه العثرات فى مشوار أي فنان تجعله دائماً يقظ ودائماً ما يصبو إلى تقديم الأفضل لاستمرار وجوده فى قلوب جماهيره.

من هو الفنان السوري الذي تعشق العمل المشترك معه؟
الفنانين السوريين هم أقرب فنانين لنا كمصريين ولا ادري ما السبب الحقيقي لذلك ولكن الأعمال السورية دائماً ما تلاقي نجاحاً واستحساناً كبيراً لدينا كمصريين فهناك كيمياً بين الفنان السورى والمصري ولا تستطيع أن تفرقهم إذا ما تحدث المصري في اللهجة السورية او تحدث السوري في اللهجة المصرية وهناك فنانين عظام اتمنى من الله أن يكتب لي نصيب واعمل معهم ومنهم، وأحب الفنانين إلى قلبي الفنان  “غسان مسعود” والفنان “عابد الفهد” والفنان “حسن عويتي” والفنان “جهاد سعد” وقد شاء القدر وعملت مع الفنان جهاد سعد فى مسلسل تماسيح النيل وكان بالنسبة لي نِعْمَ المعلم ونِعْمَ الفنان الموهوب الملتزم وأتمنى أن نلتقي مرة أخرى في أعمال قادمة، ومن الفنانين السوريين الشباب أتمنى أن يحالفني الحظ وأشارك الفنان “تيم حسن” والفنان “ماهر الشيخ” بأعمال فنية هادفة.

شو بتحب توجه كلمة لمجلة لوليتا فن ؟
أتقدم بكل الشكر لمجلة لوليتا فن لما تقدمه من حالة وعى فني للجمهور العربي وما تقدمه من إسهامات في تقديم فنانين على صفحاتها وإجراء حوارات بناءة لهم وتقريبهم لجمهورهم من خلال هذا المنبر الصحفي المتوهج دائماً، أعانكم الله لِمَا فيهِ الصالح للجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *